منتديات بلا حدود

منتدياتنا هي منتدياتكم, , كل الي بتحبوا و زيادة, , كل الاقسام تضم كل شيء على الاطلاق.


    أدعية 2

    شاطر

    علي
     المـديـر العام

    عدد المساهمات : 133
    تاريخ التسجيل : 12/09/2009

    أدعية 2

    مُساهمة من طرف علي في الإثنين سبتمبر 14, 2009 11:33 am

    دعاء

    لا إله إلا الله الأحد الأعلى الأكرم الإله الأول الآخر الظاهر الباطن الباريء البر البصير التواب الجبار الحافظ الحسيب الحفيظ الحق المبين الحكيم الحليم الحميد الحي القيوم الخبير الخالق الرؤوف الرحمن الرحيم الرفيق السلام السميع الشكور الصمد العزيز الغفار الغني الفاتح القادر القدوس القدير القهار الكبير اللطيف المؤمن المتين الواسع الودود الوكيل الولي الوهاب الباسط المعطي الجواد الجميل القابض المقدم المؤخر المعطي المنّان، اللهم إنا ندعوك بأسمائك الحسنى وصفاتك العلا أن ترفع الظلم عن أمة حبيبك محمد صلى الله عليه وسلم، اللهم لقد تداعت علينا الأمم فانصرنا يا رب، انصر إخواننا في العراق وفي فلسطين وفي أفغانستان وفي الشيشان وفي كل مكان يا أرحم الراحمين. اللهم لا تكلنا لأنفسنا طرفة عين ولا أقل منها فإنك إن تكلنا إلى أنفسنا تكلنا إلى ضعف وهزيمة وخذلان ونحن لا نثق إلا بك.

    اللهم صل على سيدنا محمد صلاة تمحو بها الذنوب والآثام حتى لا يبقى من الذنوب شيء إلا محوته، اللهم صل على سيدنا محمد ما دار في الملكوت فلك وسبّح بحمدك في السموات ملك، اللهم صل على سيدنا محمد بقدر حبِّك فيه وزدنا يا الله حباً فيه حتى لا يبقى بيننا وبين الجنة مانعٌ يحول من دخولها قط أبداً، اللهم صل على سيدنا محمد صلاة تنجينا بها من جميع الأهوال وتحرِّم بها النار أن تمسّ منا لحماً أو عظماً أو روحاً أو دماً أو خلية قط، اللهم صل على سيدنا محمد صلاة تحول بها بيننا وبين الشيطان فلا نعصيك قط أبداً، اللهم صل على سيدنا محمد صلاة تجعلنا بها ممن يؤتى كتابه بيمينه فيقول (هَاؤُمُ اقْرَءُوا كِتَابِيَهْ (19) إِنِّي ظَنَنْتُ أَنِّي مُلَاقٍ حِسَابِيَهْ (20) فَهُوَ فِي عِيشَةٍ رَاضِيَةٍ (21) فِي جَنَّةٍ عَالِيَةٍ (22) قُطُوفُهَا دَانِيَةٌ (23) كُلُوا وَاشْرَبُوا هَنِيئًا بِمَا أَسْلَفْتُمْ فِي الْأَيَّامِ الْخَالِيَةِ (24)) اللهم صل على سيدنا محمد صلاة تنجينا بها من ظلمة القبور ووحشة القبور وضيق القبور وعذاب القبور وسكرات الموت، اللهم صل على سيدنا محمد صلاة نلقاك بها وأنت عنا راضٍ فتشملنا برحمتك وترزقنا فردوسك فنكون لحبيبك خدماً ومرافقين، اللهم صل على سيدنا محمد صلاة تجعلنا بها ممن كتبتهم عندك بقولك الحق (أُولَئِكَ يُجْزَوْنَ الْغُرْفَةَ بِمَا صَبَرُوا وَيُلَقَّوْنَ فِيهَا تَحِيَّةً وَسَلَامًا (75) خَالِدِينَ فِيهَا حَسُنَتْ مُسْتَقَرًّا وَمُقَامًا (76))، اللهم صل على سيدنا محمد صلاة تنير بها طريقنا على الصراط المستقيم وتجعلنا بها نسير عليه كالبرق الخاطف إلى فردوسك الأعلى، اللهم صل على سيدنا محمد صلاة تظلنا بها تحت ظل عرشك يوم القيامة يوم لا ظل إلا ظلك وتوردنا بها حوضه الشريف نشرب من يده الطاهرة شربة هنيئة مريئة لا نظمأ بعدها أبداً، اللهم صل على سيدنا محمد بقدر صلاتك وصلاة ملائكتك عليه كما أمرت بقولك الحق (إِنَّ اللَّهَ وَمَلَائِكَتَهُ يُصَلُّونَ عَلَى النَّبِيِّ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا صَلُّوا عَلَيْهِ وَسَلِّمُوا تَسْلِيمًا (56))، اللهم صل على سيدنا محمد وعلى آل سيدنا محمد كما صليت على سيدنا إبراهيم وعلى آل سيدنا إبراهيم وبارك على سيدنا محمد وعلى آل سيدنا محمد كما باركت على سيدنا إبراهيم وعلى آل سيدنا إبراهيم في العالمين إنك حميد مجيد.

    *************

    الحمد لله رب العالمين حمداً كما ينبغي لجلال وجهه وعظيم سلطانه، اللهم صل على سيدنا محمد وعلى آل سيدنا محمد كما صليت على سيدنا إبراهيم وعلى آل سيدنا إبراهيم وبارك على سيدنا محمد وعلى آل سيدنا محمد كما باركت على سيدنا إبراهيم وعلى آل سيدنا إبراهيم في العالمين إنك حميد مجيد. نستغفر الله العظيم الذي لا إله إلا هو الحي القيوم ونتوب إليه توبة عبدٍ ظالمٍ لا يملك لنفسه ضراً ولا نفعاً ولا موتاً ولا حياة ولا نشوراً، اللهم مغفرتك أوسع من ذنوبنا ورحمتك أرجى عندنا من أعمالنا، سبحانك لا إله غيرك اغفر لنا ذنوبنا وأصلح لنا أعمالنا إنك تغفر الذنوب لمن تشاء وأنت الغفور الرحيم يا غفار اغفر لنا ويا تواب تُب علينا ويا رحمن ارحمنا ويا عفو اعفُ عنا ويا رؤوف إرأف بنا.

    اللهم اغفر لنا جدنا وهزلنا وخطأنا وعمدنا وكل ذلك عندنا، اللهم إننا نسغفرك من كل أذنبناه وتعمدناه أو جهلناه ونستغفرك من جميع الذنوب التي لا يعلمها غيرك ولا يسعها إلا حِلمك. اللهم إنا نستغفرك لكل ذنب يُعقِب الحسرة ويُورِث الندامة ويحبس الرزق ويردُّ الدعاء. اللهم إنا نستغفرك من كل ذنب تبنا منه ثم عدنا إليه ونستغفرك من النعم التي أنعمت بها علينا فاستعنا بها على معصيتك ونستغفرك من الذنوب التي لا يطّلع عليها أحدٌ سواك ولا ينجينا منها إلا عفوك. اللهم إنا نستغفرك لكل ذنب يدعو إلى غضبك أو يُدني إلى سخطك أو يميل بنا إلى ما نهيتنا عنه أو يبعدنا عما دعوتنا إليه، اللهم إنا نستغفرك لكل ذنب يمحق الحسنات ويضاعف السيئات ويحل النقمات ويغضبك يا رب الأرض والسموات، اللهم إنا نستغفرك لكل ذنب يُدني الآجال ويقطع الآمال ويُشين الأعمال.

    اللهم ربنا لك الحمد ولك الملك بيدك الخير وأنت على كل شيء قدير سبحانك لك التسبيح والتقديس والتهليل والتكبير والتمجيد والتحميد والكبرياء والجبروت والملكوت والعظمة والعلو والوقار والجمال والعزة والجلال والغاية والسلطان والمِنّة والحول والقوة والدنيا والآخرة والخلق والأمر تباركت رب العالمين وتعاليت سبحانك لك الحمد ولك الفضل والإحسان بسطت الرحمة والعافية وأنت الله لا شيء مثلك سبحانك ما أعظم شأنك سبحانك خلقت كل شيء وإليك معاده وبدأت كل شيء وإليك منتهاه وأنشأت كل شيء وإليك مصيره. اللهم صل على محمد وعلى آل محمد وصحبه ووفقنا لذكرنا عند كل غفلة وشكرك على كل نعمة والصبر عند كل بلاء وارزقنا قلباً وجلاً من خشيتك خاشعاً لذكرك منيباً إليك سبحانك لا إله إلا أنت بديع السموات والأرض سبحان الله وبحمده عدد خلقه ورضا نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته. الحمد لله ملء ما خلق الحمد لله عدد ما في السموات وما في الأرض والحمد لله عدد ما أحصى كتابه والحمد لله عدد كل شيء والحمد لله ملء كل شيء. اللهم إني أعوذ بك من الهمّ والحزن وأعوذ بك من العجز والكسل وأعوذ بك من الجُبن والبخل وأعوذ بك من ضلع الدَيْن وغلبة الرجال. اللهم لا تكلنا إلى أحد وأغننا عن كل أحد يا من إليه المستند وعليه المعتمد وهو الواحد الفرد الصمد لا شريك ولا ولد، خُذ بأيدينا من الضلال إلى الرشد ونجّنا من كل ضيق ونكد.

    ****************

    بِسْمِ اللهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيِمِ.. الحَمْدُ لله رَبِّ العَالَمِينَ وَالصَّلاَةُ وَالسَّلاَمُ عَلَى أَشْرَفِ الخَلْقِ أَجْمَعِينَ وَخَاتَمِ الأَنْبِياءِ وَالمُرْسَلِينَ سَيِّدِنا مُحَمَّدٍ وَعَلَى آلِهِ وَأَصْحَابِهِ وَأَتْبَاعِهِ بِإِحْسَانٍ إِلَى يَوْمِ الدِّيِنِ.

    اللَّهُمَّ إِنِّي عَبْدُكَ، وَابْنُ عَبْدِكَ، وَابْنُ أَمَتِكَ، نَاصِيَتِي بِيَدِكَ، مَاضٍ فِيَّ حُكْمُكَ، عَدْلٌ فِيَّ قَضَاؤُكَ، أَسْأَلُكَ بِكُلِّ اسْمٍ هُوَ لَكَ، سَمَّيْتَ بِهِ نَفْسَكَ، أَوْ عَلَّمْتَهُ أَحَداً مِنْ خَلْقِكَ، أَوْ أَنْزَلْتَهُ فِي كِتَابِكَ، أَوْ اسْتَأْثَرْتَ بِهِ فِي عِلْمِ الغَيْبِ عِنْدَكَ، أَنْ تَجْعَلَ القُرْآنَ العَظِيمَ رَبِيعَ قَلْبِي، وَنُورَ صَدْرِي، وَجَلاَءَ حُزْنِي، وَذَهَابَ هَمِّي. اللَّهُمَّ إِنِّي أَعُوذُ بِكَ مِنَ الهَمِّ وَالحُزْنِ وَالحَزَنِ، وَالعَجْزِ وَالكَسَلِ، وَالبُخْلِ وَالجُبْنِ، وَضِلَعِ الدَّينِ وَغَلَبَةِ الرِّجَالِ. اللَّهُمَّ لاَ سَهْلَ إِلاَّ مَا جَعَلْتَهُ سَهْلاً وَأَنْتَ تَجْعَلُ الحَزْنَ إِذَا شِئْتَ سَهْلاً.

    إِلَهَنا.. يَا ذَا الجَلاَلِ وَالإِكْرَامِ، يَا عَزِيزُ لاَ تُحِيطُ بِجَلاَلِهِ الأَوْهَامُ، يَا مَنْ لاَ غِنَى لِشَيءٍ عَنْهُ، وَهُوَ الغَنِيُّ عَنْ كُلِّ شَيْءٍ، يَا مَنْ لاَ بُدَّ لِكُلِّ شَيْءٍ مِنْهُ، يَا مَنْ رِزْقُ كُلِّ شَيْءٍ عَلَيْهِ، وَمَصِيرُ كُلِّ شَيْءٍ إِلَيْهِ، يَا مَنْ يُعْطِي مَنْ لاَ يَسْأَلُهُ، وَيَجُودُ عَلَى مَنْ لاَ يُؤَمِّلُهُ، هَا نَحْنُ عَبِيدُكُ الخَاضِعُونَ لِهَيْبَتِكَ، المُتَذَلِّلُونَ لِعِزِّكَ وَعَظَمَتِكَ، الرَّاجُونَ جَمِيلَ رَحْمَتِكَ وَعَفْوِكَ، أَمَرْتَنَا فَفَرَّطْنَا وَلَمْ تَقْطَعْ عَنَّا نِعَمَكَ، وَنَهَيْتَنَا فَعَصَيْنَا وَلَمْ تَقْطَعْ عَنَّا كَرَمَكَ، وَظَلَمْنَا أَنْفُسَنَا مَعَ فَقْرِنَا إِلَيْكَ فَلَمْ تَقْطَعْ عَنَّا غِنَاكَ يَا كَرِيمُ.. مَوْلاَنَا وَسَيِّدَنا وَخَالِقَنَا أَنْتَ العَزِيزُ وَنَحْنُ الأَذِلاَّءُ، وَهَلْ يَرْحَمُ الأَذِلاَّءَ إِلاَّ العَزِيزُ.. إِنَّكَ تَعْلَمُ سِرَّنا وَعَلاَنِيَتَنَا فَاقْبَلْ مَعْذِرَتَنَا إِلَهَنا. اللَّهُمَّ إِنَّا نَجْعَلُكَ فِي نُحُورِ المُسْتَهْزِئِينَ بِنَبِيِّكَ وَكِتَابِكَ وَدِينِكَ. فَاكْفِنَا أَمْرَهُمْ بِمَا شِئْتَ إِنَّكَ عَلَى مَا تَشَاءُ قَدِيرٌ. اللَّهُمَّ تَقَبَّلْ مِنَّا صَالِحَ الأَعْمَالِ وَاجْعَلهَا خَالِصةً لِوَجْهِكَ الكَرِيمِ وَصَلِّ اللَّهُمَّ وَسَلِّمْ وَبَارِكْ عَلَى سَيِّدِنَا مُحَمَّدٍ وَعَلَى آلِهِ وَأَصْحَابِهِ وَأَتْبَاعِهِ بِإِحْسَانٍ إِلَى يَوْمِ الدِّيِنِ، وَالحَمْدُ لله رَبِّ العَالَمِيِنَ.

    ***************

    بِسْمِ اللهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيِمِ.. الحَمْدُ لله رَبِّ العَالَمِينَ وَالصَّلاَةُ وَالسَّلاَمُ عَلَى أَشْرَفِ الخَلْقِ أَجْمَعِينَ وَخَاتَمِ الأَنْبِياءِ وَالمُرْسَلِينَ سَيِّدِنا مُحَمَّدٍ وَعَلَى آلِهِ وَأَصْحَابِهِ وَأَتْبَاعِهِ بِإِحْسَانٍ إِلَى يَوْمِ الدِّيِنِ.

    اللَّهُمَّ أَنْتَ الأَوَّلُ لاَ شَيْءَ قَبْلَكَ، وَأَنْتَ الآخِرُ لاَ شَيْءَ بَعْدَكَ، نعُوذُ بِكَ مِنْ شَرِّ كُلِّ دَابَّةٍ نَاصِيَتُهَا بِيَدِكَ، وَنعُوذُ بِكَ مِنَ الإِثْمِ وَالكَسَلِ، وَمِنْ عَذَابِ القَبْرِ وَمِنْ فِتْنَةِ الغِنَى، وَمِنْ فِتْنَةِ الفَقْرِ، وَنعُوذُ بِكَ مِنَ المَأْثَمِ وَالمَغْرَمِ. اللَّهُمَّ نَقِّ قَلْبوبنا مِنَ الخَطَايَا كَمَا نَقَّيْتَ الثَّوْبَ الأَبْيَضَ مِنَ الدَنَسِ. اللَّهُمَّ بَاعِدْ بَيْنِنا وَبَيْنَ خَطِايانا كَمَا بَاعَدْتَ بَيْنَ المَشْرِقِ وَالمَغْرِبِ. اللَّهُمَّ اغْفِرْ لِنا وَارْحَمْنِا وَاهْدِنِا وَعَافِنِا وَارْزُقْنِا. اللَّهُمَّ كَثِّرْ مَالِنا وَوَلَدِنا وَبَارِكْ لِنا فِيمَا أَعْطَيْتَنِا. اللَّهُمَّ إِنَّكَ عَفُوٌ تُحِبُّ العَفْوَ فَاعْفُ عَنِّا. اللَّهُمَّ إِنِّا أَسْأَلُكَ الجَنَّةَ، اللَّهُمَّ أَجِرْنِا مِنَ النَّارِ.

    اللَّهُمَّ أَصْلِحْ لَنَا دِينَنَا الّذِي هُوَ عِصْمَةُ أَمْرِنَا، وَأَصْلِحْ لَنَا دُنْيَانَا الّتِي فِيهَا مَعَاشُنَا، وَأَصْلِحْ لَنَا آخِرَتَنَا الّتِي إِلَيْهَا مَعَادُنَا، وَاجْعَلْ الحَيَاةَ زِيَادةً لَنَا فِي كُلِّ خَيْرٍ، وَاجْعَلْ المَوْتَ رَاحَةً لَنَا مِنْ كُلِّ شَرٍّ، اللَّهُمَّ اجْعَلْ خَيْرَ أَعْمَارِنَا آخِرَهَا، وَخَيْرَ أَعْمَالِنَا خَوَاتِمَهَا، وَخَيْرَ أَيَّامِنَا يَوْمَ لِقَائِكَ. اللَّهُمَّ اجْعَلْنَا أَغْنَى خَلْقِكَ بِكَ، وَأَفْقَرَ عِبَادِكَ إِلَيْكَ، وَهَبْ لَنَا غِنَىً لاَ يُطْغِينَا، وَصِحَّةً لاَ تُلْهِينَا، وَاغْنِنَا اللَّهُمَّ عَمَّنْ أَغْنَيْتَهُ عَنَّا، وَاجْعَلْ آخِرَ كَلاَمِنَا مِنَ الدُّنْيَا شَهَادَةَ أَنْ لاَ إِلَهَ إِلاَّ اللهَ وَأَنَّ مُحَمَّداً رَسُولُ اللهِ. اللَّهُمَّ ثَبِّتْنَا بِالقَوْلِ الثَّابِتِ فِي الحَيَاةِ الدُّنْيَا وَفِي الآخِرَةِ.

    اللَّهُمَّ إِنَّا نَجْعَلُكَ فِي نُحُورِ المُسْتَهْزِئِينَ بِنَبِيِّكَ وَكِتَابِكَ وَدِينِكَ.. فَاكْفِنَا أَمْرَهُمْ بِمَا شِئْتَ إِنَّكَ عَلَى مَا تَشَاءُ قَدِيرٌ اللَّهُمَّ تَقَبَّلْ مِنَّا صَالِحَ الأَعْمَالِ وَاجْعَلهَا خَالِصةً لِوَجْهِكَ الكَرِيمِ وَصَلِّ اللَّهُمَّ وَسَلِّمْ وَبَارِكْ عَلَى سَيِّدِنَا مُحَمَّدٍ وَعَلَى آلِهِ وَأَصْحَابِهِ وَأَتْبَاعِهِ بِإِحْسَانٍ إِلَى يَوْمِ الدِّيِنِ، وَالحَمْدُ لله رَبِّ العَالَمِيِنَ.

    ******************

    بِسْمِ اللهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيِمِ الحَمْدُ لله رَبِّ العَالَمِينَ وَالصَّلاَةُ وَالسَّلاَمُ عَلَى أَشْرَفِ الخَلْقِ أَجْمَعِينَ وَخَاتَمِ الأَنْبِياءِ وَالمُرْسَلِينَ سَيِّدِنا مُحَمَّدٍ وَعَلَى آلِهِ وَأَصْحَابِهِ وَأَتْبَاعِهِ بِإِحْسَانٍ إِلَى يَوْمِ الدِّيِنِ.

    اللَّهُمَّ أَصْلِحْ لَنَا دِينَنَا الّذِي هُوَ عِصْمَةُ أَمْرِنَا، وَأَصْلِحْ لَنَا دُنْيَانَا الّتِي فِيهَا مَعَاشُنَا، وَأَصْلِحْ لَنَا آخِرَتَنَا الّتِي إِلَيْهَا مَعَادُنَا، وَاجْعَلْ الحَيَاةَ زِيَادةً لَنَا فِي كُلِّ خَيْرٍ، وَاجْعَلْ المَوْتَ رَاحَةً لَنَا مِنْ كُلِّ شَرٍّ، اللَّهُمَّ اجْعَلْ خَيْرَ أَعْمَارِنَا آخِرَهَا، وَخَيْرَ أَعْمَالِنَا خَوَاتِمَهَا، وَخَيْرَ أَيَّامِنَا يَوْمَ لِقَائِكَ. اللَّهُمَّ اجْعَلْنَا أَغْنَى خَلْقِكَ بِكَ، وَأَفْقَرَ عِبَادِكَ إِلَيْكَ، وَهَبْ لَنَا غِنَىً لاَ يُطْغِينَا، وَصِحَّةً لاَ تُلْهِينَا، وَاغْنِنَا اللَّهُمَّ عَمَّنْ أَغْنَيْتَهُ عَنَّا، وَاجْعَلْ آخِرَ كَلاَمِنَا مِنَ الدُّنْيَا شَهَادَةَ أَنْ لاَ إِلَهَ إِلاَّ اللهَ وَأَنَّ مُحَمَّداً رَسُولُ اللهِ. اللَّهُمَّ ثَبِّتْنَا بِالقَوْلِ الثَّابِتِ فِي الحَيَاةِ الدُّنْيَا وَفِي الآخِرَةِ.

    اللَّهُمَّ إِنَّا نَجْعَلُكَ فِي نُحُورِ المُسْتَهْزِئِينَ بِنَبِيِّكَ وَكِتَابِكَ وَدِينِكَ.. فَاكْفِنَا أَمْرَهُمْ بِمَا شِئْتَ إِنَّكَ عَلَى مَا تَشَاءُ قَدِيرٌ اللَّهُمَّ تَقَبَّلْ مِنَّا صَالِحَ الأَعْمَالِ وَاجْعَلهَا خَالِصةً لِوَجْهِكَ الكَرِيمِ وَصَلِّ اللَّهُمَّ وَسَلِّمْ وَبَارِكْ عَلَى سَيِّدِنَا مُحَمَّدٍ وَعَلَى آلِهِ وَأَصْحَابِهِ وَأَتْبَاعِهِ بِإِحْسَانٍ إِلَى يَوْمِ الدِّيِنِ، وَالحَمْدُ لله رَبِّ العَالَمِيِنَ.

    ******************

    بِسْمِ اللهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيِمِ الحَمْدُ لله رَبِّ العَالَمِينَ وَالصَّلاَةُ وَالسَّلاَمُ عَلَى أَشْرَفِ الخَلْقِ أَجْمَعِينَ وَخَاتَمِ الأَنْبِياءِ وَالمُرْسَلِينَ سَيِّدِنا مُحَمَّدٍ وَعَلَى آلِهِ وَأَصْحَابِهِ وَأَتْبَاعِهِ بِإِحْسَانٍ إِلَى يَوْمِ الدِّيِنِ.

    اللَّهُمَّ مَغْفِرَتُكَ أَوْسَعُ مِنْ ذُنُوبِنَا، وَرَحْمَتُكَ أَرْجَى عِنْدَنَا مِنْ أَعْمَالِنَا، اللَّهُمَّ رَبَّ جِبْرِيلَ وَمِيكَائِيلَ وَإِسْرَافِيلَ وَمُحَمَّدٍ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ نَعُوذُ بِكَ مِنَ النَّارِ. اللَّهُمَّ إِنَّا نَعُوذُ بِكَ مِنْ عَذَابِ جَهَنَّمَ، وَمِنْ عَذَابِ القَبْرِ، وَمِنْ فِتْنَةِ المَحْيَا وَالمَمَاتِ، وَمِنْ شَرِّ فِتْنَةِ المَسِيحِ الدَجَّالِ. اللَّهُمَّ إِنَّا نَسْأَلُكَ الهُدَى وَالتُّقَى وَالعَفَافَ واَلغِنَى وَأَنْ تُجَدِّدَ الإِيمَانَ فِي قُلُوبِنَا. اللَّهُمَّ إِنَّا نَسْأَلُكَ إِيمَاناً لاَ يَرْتَدُّ، وَنَعِيماً لاَ يَنْفَدُ، وَمُرَافَقَةَ نَبِيِّكَ مُحَمَّدٍ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فِي أَعْلَى جَنَّةِ الخُلْدِ. اللَّهُمَّ اكْفِنَا بِحَلاَلِكَ عَنْ حَرَامِكَ وَأَغْنِنَا بِفَضْلِكَ عَمَّنْ سِوَاكَ، وارْزُقْنَا ثَمَرَاتِ الأَرْضِ وَبَارِكْ لَنَا فِي مُدِّنَا وَصَاعِنَا.

    اللَّهُمَّ إِنَّا نَجْعَلُكَ فِي نُحُورِ المُسْتَهْزِئِينَ بِنَبِيِّكَ وَكِتَابِكَ وَدِينِكَ.. فَاكْفِنَا أَمْرَهُمْ بِمَا شِئْتَ إِنَّكَ عَلَى مَا تَشَاءُ قَدِيرٌ اللَّهُمَّ تَقَبَّلْ مِنَّا صَالِحَ الأَعْمَالِ وَاجْعَلهَا خَالِصةً لِوَجْهِكَ الكَرِيمِ وَصَلِّ اللَّهُمَّ وَسَلِّمْ وَبَارِكْ عَلَى سَيِّدِنَا مُحَمَّدٍ وَعَلَى آلِهِ وَأَصْحَابِهِ وَأَتْبَاعِهِ بِإِحْسَانٍ إِلَى يَوْمِ الدِّيِنِ، وَالحَمْدُ لله رَبِّ العَالَمِيِنَ.

    ************

    بِسْمِ اللهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيِمِ الحَمْدُ لله رَبِّ العَالَمِينَ وَالصَّلاَةُ وَالسَّلاَمُ عَلَى أَشْرَفِ الخَلْقِ أَجْمَعِينَ وَخَاتَمِ الأَنْبِياءِ وَالمُرْسَلِينَ سَيِّدِنا مُحَمَّدٍ وَعَلَى آلِهِ وَأَصْحَابِهِ وَأَتْبَاعِهِ بِإِحْسَانٍ إِلَى يَوْمِ الدِّيِنِ.

    إِلَهَنا.. يَا ذَا الجَلاَلِ وَالإِكْرَامِ، يَا عَزِيزُ لاَ تُحِيطُ بِجَلاَلِهِ الأَوْهَامُ، يَا مَنْ لاَ غِنَى لِشَيءٍ عَنْهُ، وَهُوَ الغَنِيُّ عَنْ كُلِّ شَيْءٍ، يَا مَنْ لاَ بُدَّ لِكُلِّ شَيْءٍ مِنْهُ، يَا مَنْ رِزْقُ كُلِّ شَيْءٍ عَلَيْهِ، وَمَصِيرُ كُلِّ شَيْءٍ إِلَيْهِ، يَا مَنْ يُعْطِي مَنْ لاَ يَسْأَلُهُ، وَيَجُودُ عَلَى مَنْ لاَ يُؤَمِّلُهُ، هَا نَحْنُ عَبِيدُكُ الخَاضِعُونَ لِهَيْبَتِكَ، المُتَذَلِّلُونَ لِعِزِّكَ وَعَظَمَتِكَ، الرَّاجُونَ جَمِيلَ رَحْمَتِكَ وَعَفْوِكَ، أَمَرْتَنَا فَفَرَّطْنَا وَلَمْ تَقْطَعْ عَنَّا نِعَمَكَ، وَنَهَيْتَنَا فَعَصَيْنَا وَلَمْ تَقْطَعْ عَنَّا كَرَمَكَ، وَظَلَمْنَا أَنْفُسَنَا مَعَ فَقْرِنَا إِلَيْكَ فَلَمْ تَقْطَعْ عَنَّا غِنَاكَ يَا كَرِيمُ.. مَوْلاَنَا وَسَيِّدَنا وَخَالِقَنَا أَنْتَ العَزِيزُ وَنَحْنُ الأَذِلاَّءُ، وَهَلْ يَرْحَمُ الأَذِلاَّءَ إِلاَّ العَزِيزُ.. إِنَّكَ تَعْلَمُ سِرَّنا وَعَلاَنِيَتَنَا فَاقْبَلْ مَعْذِرَتَنَا إِلَهَنا.

    اللَّهُمَّ اقْسِمْ لَنَا مِنْ خَشْيَتِكَ مَا تَحُولُ بِهِ بَيْنَنَا وَبَيْنَ مَعَاصِيكَ، وَمِنْ طَاَعَتِكَ مَا تُبَلِّغُنَا بِهِ جَنَّتَكَ، وَمِنَ اليَقِينِ مَا تُهَوِّنُ بِهِ عَلَيْنَا مَصَائِبَ الدُّنْيَا، اللَّهُمَّ مَتِّعْنَا بِأَسْمَاعِنَا، وَأَبْصَارِنَا، وَقُوَّتِنَا مَا أَحْيَيْتَنَا، وَاجْعَلْهُ الوَارِثَ مِنَّا، وَاجْعَلْ ثَأرَنَا عَلَى مَنْ ظَلَمَنَا، وَانْصُرْنَا عَلَى مَنْ عَادَانَا، وَلاَ تَجْعَلْ مُصِيبَتَنَا فِي دِينِنَا، وَلاَ تَجْعَلْ الدُّنْيَا أَكْبَرَ هَمِّنَا، وَلاَ مَبْلَغَ عِلْمِنَا، وَلاَ تُسَلِّطْ عَلَيْنَا مَنْ لاَ يَرْحَمُنَا. اللَّهُمَّ أَحْسِنْ عَاقِبَتَنَا فِي الأُمُورِ كُلِّهَا، وَأَجِرْنَا مِنْ خِزْيِ الدُّنيَا وَعَذَابِ الآخِرَةِ. اللَّهُمَّ انْفَعْنا بِمَا عَلَّمْتَنا، وَعَلِّمْنا مَا يَنْفَعُنا وَزِدْنا عِلْماً.

    اللَّهُمَّ إِنَّا نَجْعَلُكَ فِي نُحُورِ المُسْتَهْزِئِينَ بِنَبِيِّكَ وَكِتَابِكَ وَدِينِكَ.. فَاكْفِنَا أَمْرَهُمْ بِمَا شِئْتَ إِنَّكَ عَلَى مَا تَشَاءُ قَدِيرٌ اللَّهُمَّ تَقَبَّلْ مِنَّا صَالِحَ الأَعْمَالِ وَاجْعَلهَا خَالِصةً لِوَجْهِكَ الكَرِيمِ وَصَلِّ اللَّهُمَّ وَسَلِّمْ وَبَارِكْ عَلَى سَيِّدِنَا مُحَمَّدٍ وَعَلَى آلِهِ وَأَصْحَابِهِ وَأَتْبَاعِهِ بِإِحْسَانٍ إِلَى يَوْمِ الدِّيِنِ، وَالحَمْدُ لله رَبِّ العَالَمِيِنَ.

    ***************

    بِسْمِ اللهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيِمِ.. الحَمْدُ لله رَبِّ العَالَمِينَ وَالصَّلاَةُ وَالسَّلاَمُ عَلَى أَشْرَفِ الخَلْقِ أَجْمَعِينَ وَخَاتَمِ الأَنْبِياءِ وَالمُرْسَلِينَ سَيِّدِنا مُحَمَّدٍ وَعَلَى آلِهِ وَأَصْحَابِهِ وَأَتْبَاعِهِ بِإِحْسَانٍ إِلَى يَوْمِ الدِّيِنِ.

    اللهُ أَكْبَرُ، اللهُ أَعَزُّ مِنْ خَلْقِهِ جَمِيعاً، اللهُ أَعَزُّ مِمَّا نَخَافُ وَنَحْذَرُ، نَعُوذُ بِاللهِ الّذِي لاَ إِلَهَ إِلاَّ هُوَ، المُمْسِكِ السَّمَاوَاتِ السَّبْعِ أَنْ تَقَعَ عَلَى الأَرْضِ إِلاَّ بِإِذْنِهِ، مِنْ شَرِّ الصَّهَايِنَةِ اليَهُودِ وَجُنُودِهِمْ وَأَتْبَاعِهِمْ وَأَشْيَاعِهِمْ، مِنَ الجِنِّ وَالإِنْسِ، اللَّهُمَّ كُنْ لَنَا وَلإِخِوَانِنَا المُحَاصَرِينَ المَنْكُوبِينَ فِي غَزَّةَ جَاراً مِنْ شَرِّهِمْ، جَلَّ ثَنَاؤُكَ، وَعَزَّ جَارُكَ وَتَبَارَكَ اسْمُكَ، وَلاَ إِلَهَ غَيْرُكَ. اللَّهُمَّ مُنْزِلَ الكِتَابِ، وَمُجْرِيَ السَّحَابِ، وَهَازِمَ الأَحْزَابِ، اهْزِمْهُمْ وَانْصُرْنَا عَلَيْهِمْ. اللَّهُمَّ إِنَّا نَجْعَلُكَ فِي نُحُورِهِمْ وَنَعُوذُ بِكَ مِنْ شُرُورِهِمْ. اللَّهُمَّ اكْفِنَا أَمْرَهُمْ بِمَا شِئْتَ أَنْتَ حَسْبُنَا وَنِعْمَ الوَكِيلُ.

    اللَّهُمَّ تَقَبَّلْ مِنَّا صَالِحَ الأَعْمَالِ وَاجْعَلهَا خَالِصةً لِوَجْهِكَ الكَرِيمِ وَصَلِّ اللَّهُمَّ وَسَلِّمْ وَبَارِكْ عَلَى سَيِّدِنَا مُحَمَّدٍ وَعَلَى آلِهِ وَأَصْحَابِهِ وَأَتْبَاعِهِ بِإِحْسَانٍ إِلَى يَوْمِ الدِّيِنِ، وَالحَمْدُ لله رَبِّ العَالَمِيِنَ.

    ****************

    بِسْمِ اللهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيِمِ.. الحَمْدُ لله رَبِّ العَالَمِينَ وَالصَّلاَةُ وَالسَّلاَمُ عَلَى أَشْرَفِ الخَلْقِ أَجْمَعِينَ وَخَاتَمِ الأَنْبِياءِ وَالمُرْسَلِينَ سَيِّدِنا مُحَمَّدٍ وَعَلَى آلِهِ وَأَصْحَابِهِ وَأَتْبَاعِهِ بِإِحْسَانٍ إِلَى يَوْمِ الدِّيِنِ.

    اللَّهُمَّ إِنِّي أَعُوذُ بِعِزَّتِكَ.. لاَ إِلَهَ إِلاَّ أَنْتَ الّذِي لاَ يَمُوتُ، وَالجِنُّ وَالإِنْسُ يَمُوتُونَ. أَعُوذُ بِكَلِمَاتِ اللهِ التَّامَّاتِ الّتِي لاَ يُجَاوِزُهُنَّ بَرٌّ وَلاَ فَاجِرٌ، مِنْ شَرِّ مَا خَلَقَ وَذَرَأَ وَبَرَأَ، وَمِنْ شَرِّ مَا يَنْزِلُ مِنَ السَّمَاءِ وَمِنْ شَرِّ مَا يَعْرُجُ فِيهَا، وَمِنْ شَرِّ مَا ذَرَأَ فِي الأَرْضِ وَمِنْ شَرِّ مَا يَخْرُجُ مِنْهَا، وَمِنْ شَرِّ فِتَنِ اللَّيْلِ وَالنَّهَارِ، وَمِنْ شَرِّ كُلِّ طَارِقٍ إِلاَّ طَارِقاً يَطْرُقُ بِخَيْرٍ يَا رَحْمَنُ. أَعُوذُ بِكَلِمَاتِ اللهِ التَّامَّاتِ مِنْ غَضَبِهِ وَعِقَابِهِ، وَمِنْ شَرِّ عِبَادِهِ، وَمِنْ هَمَزَاتِ الشَّيَاطِينِ، وَأَنْ يَحْضُرُونِ. أَعُوذُ بِوَجْهِ اللهِ العَظِيمِ الّذِي لَيْسَ شَيْءٌ أَعْظَمُ مِنْهُ، وَبِكَلِمَاتِ اللهِ التَّامَّاتِ الّتِي لاَ يُجَاوِزُهُنَّ بَرٌّ وَلاَ فَاجِرٌ، وَبِأَسْمَاءِ اللهِ الحُسْنَى مَا عَلِمْتُ مِنْهَا وَمَا لَمْ أَعْلَمُ مِنْ شَرِّ مَا خَلَقَ وَذَرَأَ وَبَرَأَ.

    اللَّهُمَّ اكْشِفْ الغُمَّةَ عَنْ إِخْوَانِنَا المُسْلِمِينَ فِي فِلِسْطِينَ وَالعِرَاقِ وَفِي كُلِّ مَكَانٍ يَا رَبَّ العَالَمِينَ..

    اللَّهُمَّ تَقَبَّلْ مِنَّا صَالِحَ الأَعْمَالِ وَاجْعَلهَا خَالِصةً لِوَجْهِكَ الكَرِيمِ وَصَلِّ اللَّهُمَّ وَسَلِّمْ وَبَارِكْ عَلَى سَيِّدِنَا مُحَمَّدٍ وَعَلَى آلِهِ وَأَصْحَابِهِ وَأَتْبَاعِهِ بِإِحْسَانٍ إِلَى يَوْمِ الدِّيِنِ، وَالحَمْدُ لله رَبِّ العَالَمِيِنَ.

    *********************

    بِسْمِ اللهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيِمِ.. الحَمْدُ لله رَبِّ العَالَمِينَ وَالصَّلاَةُ وَالسَّلاَمُ عَلَى أَشْرَفِ الخَلْقِ أَجْمَعِينَ وَخَاتَمِ الأَنْبِياءِ وَالمُرْسَلِينَ سَيِّدِنا مُحَمَّدٍ وَعَلَى آلِهِ وَأَصْحَابِهِ وَأَتْبَاعِهِ بِإِحْسَانٍ إِلَى يَوْمِ الدِّيِنِ.

    اللَّهُمَّ أَعِزَّ الإِسْلاَمَ وَالمُسْلِمِينَ، وَأَذِلَّ الشِرْكَ وَالمُشْرِكِينَ، وَدَمِّرْ أَعْدَاءَكَ أَعْدَاءَ الدِّينِ. اللَّهُمَّ شَتِّتْ شَمْلَهَمْ، وَفَرِّقْ جَمْعَهَمْ، وَخُذْهُمْ أَخْذَ عَزِيزٍ مُقْتَدِرٍ. اللَّهُمَّ إِنَّا نَذْرَأُ بِكَ فِي نُحُورِهِمْ، وَنَعُوذُ بِكَ مِنْ شُرُورِهِمْ. اللَّهُمَّ عَلَيْكَ بِأَعْدَائِكَ الّذِينَ يُحَارِبُونَ دِينَكَ وَيُحَارِبُونَ عِبَادَكَ. اللَّهُمَّ أَفْشِلْ خُطَطَهُمْ، وَأَذْهِبْ مَكْرَهُمْ، وَدَمِّرْ كَيْدَهُمْ. اللَّهُمَّ دَمِّرْ الطُغَاةَ وَالبُغَاةَ مِنْ يَهُودٍ وَصَلِيبِيِّينَ الّذِينَ أَذَلُّوا عِبَادَكَ المُؤْمِنِينَ، وَأَهَانُوا العُلَمَاءَ وَالصَّالِحِينَ، وَسَفَكُوا دِمَاءَ المُسْلِمِينَ، وَانْتَهَكُوا أَعْرَاضَهُم. اللَّهُمَّ أَحْصِهِم عَدَداً، وَاقْتُلْهُمْ بَدَداً، وَلاَ تُغَادِرْ مِنْهُمْ أَحَداً. اللَّهُمَّ هُمْ وَمَنْ أَعَانَهُمَ وَوَالاَهُمْ وَمَكَّنَ لَهُمْ وَنَصَرَهُمْ عَلَى المُسْلِمِينَ.

    اللَّهُمَّ اكْشِفْ الغُمَّةَ عَنْ إِخْوَانِنَا المُسْلِمِينَ فِي فِلِسْطِينَ وَالعِرَاقِ..

    اللَّهُمَّ تَقَبَّلْ مِنَّا صَالِحَ الأَعْمَالِ وَاجْعَلهَا خَالِصةً لِوَجْهِكَ الكَرِيمِ وَصَلِّ اللَّهُمَّ وَسَلِّمْ وَبَارِكْ عَلَى سَيِّدِنَا مُحَمَّدٍ وَعَلَى آلِهِ وَأَصْحَابِهِ وَأَتْبَاعِهِ بِإِحْسَانٍ إِلَى يَوْمِ الدِّيِنِ، وَالحَمْدُ لله رَبِّ العَالَمِيِنَ.
    avatar
    احمد
    مشرف عـــاممشرف عـــام

    عدد المساهمات : 33
    تاريخ التسجيل : 16/09/2009

    رد: أدعية 2

    مُساهمة من طرف احمد في الجمعة سبتمبر 18, 2009 7:27 am

    جمييييلل

      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد ديسمبر 17, 2017 2:36 pm